سياسة

ميهوبي يعلن تنحيه عن أي مسؤولية في الأرندي

ه.ز

صرح الأمين العام بالنيابة لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، عز الدين ميهوبي، إن الحوار هو الحل لكل الأزمات، داعيا لاسقاط كل مصطلحات الإقصاء من الممارسة السياسية.

وقال ميهوبي في كلمة افتتاحية اليوم لمؤتمر الحزب الذي يعقد بالمركز الدولي للمؤتمرات إن الأرندي نشأ في ظروف مشابهة لما عاشته الجزائر مطلع 2019 حيث كانت الجزائر وقت تأسيسه تتعرض لتهديدات كبيرة من الإرهاب.

وأضاف المتحدث أمام المندوبين: ” الباعث لحراك الشعب في 22 فيفري هو المواطن من أجل جمهورية المبدأ وجزائر لا مكان فيها للاقصاء”.

وكشف الأمين العام للأرندي بالنيابة أن لجنة الترشيحات تلقت طلبا واحدا من الطيب زيتوني، ودعا ميهوبي المشاركين في المؤتمر لدعمه ومساندته وأثنى على مساره في الحزب.

هذا وأعلن ميهوبي تنحيه عن أي مسؤولية في التجمع الوطني الديمقراطي والاحتفاظ بصفة المناضل والتفرغ للعمل الثقافي، والتمس من مناضلي حزبه تفهم قراره.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
التخطي إلى شريط الأدوات