سياسةوطني

مشروع تعديل الدستور من أولويات الرئيس تبون

 

يحظى مشروع تعديل الدستور، الذي تم عرضه والمصادقة عليه خلال اجتماع مجلس الوزراء، يوم الأحد، بعناية بالغة باعتباره أولوية لإرساء قواعد الجزائر الجديدة كما وعد بها الرئيس تبون غداة انتخابه في 12 ديسمبر 2019، رئيسا للجمهورية الجزائرية الديمقراطية.

أكد رئيس الجمهورية تبون خلال تدخل له يوم أمس في اجتماع مجلس الوزراء أن مشروع التعديل الدستوري “يوفر كل الضمانات لنزاهة الانتخابات، سواء فيما تعلق بدسترة السلطة المستقلة لمراقبة الانتخابات أو بتقنين صارح للتمويل السياسي للحفاظ على حرية الإرادة الشعبية، أو بمنح فرص متكافئة للجميع في التصويت والترشح حتى يحترم صوت الناخب ويتعزز المشهد السياسي بجيل جديد من المنتخبين”.

وأوضح الرئيس أن ” الواجب يقتضي تسبيق التعديل الدستوري، لأنه ليس من المعقول أن نجدد الهيئات المنتخبة بقوانين مرفوضة شعبيا”، مضيفا أن ” تطبيق هذا التعديل الدستوري إذا ما وافق عليه الشعب يستلزم تكييف عدد من القوانين مع المرحلة الجديدة ضمن منظور الإصلاح الشامل للدولة ومؤسساتها واستعادة هيبتها”.

يذكر أن الاستفتاء على الدستور يكون في الفاتح من نوفمبر القادم.

المصدر: وأج
بقلم: أسماء بولكفوف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
التخطي إلى شريط الأدوات